الرئيسية / مكتبة التغريدات / روايته باختصار .. عصره الاول جففه الثاني حمصه الثالث سممه الرابع

روايته باختصار .. عصره الاول جففه الثاني حمصه الثالث سممه الرابع

Heikel

 

 

التفاصيل :

٤ شائعات تحتاج تحقيقا استقصائيا
************************* 
١- الوفاة من ايام و موعد التشييع بقرار
٢- مسموما 
٣- الوصية كانت الحرق لا ما حدث
٤- الدفن أقرب للسري

التفاصيل :

من العجيب ان بعض اللجان الانقلابية 
لا تفهم او لا تعرف موقفي من المنكوس :

ماذا لو عرفوا انني طالبت باعدام المنكوس وهو في عز مجده بسبب موقفه ( منهم )في ١٩٧٣ 
وقلت كثيرا على الهواء انه يستحق الاعدام
ودفعت ثمن رأيي هذا غاليا غاليا غاليا
ولا ازال عند رأيي وهو منشور في كتبي

سلموا لي على اللجنة

التفاصيل :

الذين حضروا الجنازة من غير افراد الاسرة 
١٧ شخصا فقط 
ومعظمهم لم يصل صلاة الجنازة 
اكتفاء بالوقوف امام الحسين 
ولم يواصل منهم للمقبرة أحد 
رحم الله الامام ابن تيمية

التفاصيل :

تقابلت مع رئيس وزراء لبناني سابق في مؤتمر 
فعاملته بتهذيب لكن بغير الحسنى المعروفة عني 
فاهتم الرجل بان يعرف السبب 
فتطوع احد النبهاء بان قال له لابد انك كرمت هيكل! فقال رئيس الوزراء النبيه : حصل 
قالوا له : ماذا قلت ؟ 
قال : قرأت الكلمة التي كتبها لي هيكل نفسه في تكريم نفسه !! 
قال المضيف : لقد قال الجوادي هذا فظنناه مبالغا !
قال الرجل : لا احد يعرف هذا السر سواي انا وهيكل 
قالت سيدة ماكرة : يا خوفي يكون الجوادي نفسه اللي كتب الكلمة وعشان كده عارف السر !! 
علق رجل طيب بقوله : طب شوفي الجوادي يكتب لك كلمة تكرمي بها نفسك !! 
قال رئيس الوزراء : انا من يوم الكلمة منحوس فعلا
قال المضيف : الجوادي قال هذا ايضا وقال ان اللي مثل دور هيكل في فلم السادات مات فور عرض الفلم !! وكده يعني

التفاصيل :

سيدة فاضلة كانت 
اقرب الناس الي المنكوس لمدة طويلة 
وافضالها عليه يعرفها القاصي والداني 
حتى انها سجنت بدلا منه و تأديبا له 
طلب منها المنكوس شهادة مضروبة بان كتبه وزعت رقما كبير جدا وكانت هذه الشهادات المضروبة ولاتزال مألوفة ( الا عند هذه السيدة )
لكن الهانم بنت الاصول رفضت التزوير 
بمنتهى الادب 
قاطعها
خاصمها
فلما ماتت فجأة رفض ينعاها 
ورفض يشارك في تأبينها
ولا في تكريمها 
رحمة الله عليها

التفاصيل :

اللهم لا اعتراض 
***********
ذات مرة تحدث المنكوس عن نفسه مع محاور تلفسيوني 
فقال انه لايذهب لاحد ابدا لكن الكل يأتي اليه هنا !!

سبحان الله 
بعد اقل من شهر كان المنكوس بنفسه يبحث عن واسطة تستأذن له عبرحمن الابنودي انه يزوره في قصر العيني وما يكسفوش !!

الابنودي نفسه ذهل وظل ذاهلا شوية كتار اوي ويمكن مات وهو لسه مذهول

السبب : صدرت له اوامر التشغيل DOS
انه يعمل نفسه اجتماعي !! 
صديق مشترك هاتفني قال لي : شوف له عيان عندك اهم من الابنودي !! 
قلت له : بالعكس هذا انسب عيان للحالة الجديدة !! 
دا رزق من ربنا

التفاصيل :

مات احسان عبد القدوس وفكري اباظة ومصطفى امين و علي امين واحمد ابوالفتح قبل ان يعرفوا ان المنكوس هيكل هو الذي جند ناصر للمخابرات الامريكية
لو كانوا يتعاطون الحشيش لفكروا فيها !! 
كانوا ارستقراطيين فانحرموا !!

التفاصيل :

في نفس اليوم الذي قبض فيه على استاذ الاوزقاز بمكيدة من الاوزقاز 
اختص الاوزاز نفسه بثلاثة كانوا عمد بيت استاذه 
عاشوا مع الاستاذ الكبير م على الحلوة والمرة 
ثم عاشوا مع الاوزاز الناصري على الحلوة والحلوة

لمن يريد ان يعرف الثلاثة هم 
الطباخ والسفرجي والسواق

رحم الله الاستاذ مصطفى بيه أمين

التفاصيل :

استكمالا للبوست السابق

السفرجي والسواق والطباخ 
استأثر الاوزقاز بهم لا عجابه بهم واخلاقهم ومهاراتهم ولمعرفته ان الاستاذ ها يطول في المعتقل 
ببركاته

التفاصيل :

مع احترامي لكل الناس 
فيه كشف مرتبات شهرية تصرف لثمانين صحفي مصري في مقابل الحفاظ علي صورة الاوزقاز 
كرمز متوهج دائما 
والعدد ثابت ٨٠ بحيث اذا مات الاستاذ ج مثلا دخل مكانه الاستاذ س وهكذا 
السؤال ؛ هل ستستمر قائمة الباي رول ؟؟ 
في الغالب ستسمر لانها لاتكلفهم وانما هي من موازنة العلاقات العامة في شركة القلعة !! 
من اجل هذا تسمعون سيمفونيات عاش الاوزقاز

 

شارك هذا المحتوى مع أصدقائك عبر :
x

‎قد يُعجبك أيضاً

يظن سعد الدين الهلالي انه نال إعجاب اعداء الاسلام من المسلمين الذين لا يستبرئون من بولهم

فنان عربي كبير جدا سألني وطلب الاجابة في جملة او اثنتين السؤال ...

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com