الرئيسية / مكتبة المؤلفات / في الفكر السياسي / الحيطان المائلة في ثورة المصريين

الحيطان المائلة في ثورة المصريين

الحيطان المائلة

 معلومات الكتاب 

 اسم الكتاب  

الحيطان المائلة في ثورة المصريين

 طبعات الكتاب 

الطبعة الأولى – دار الروضة للطباعة والنشر والتوزيع – 1442 ھ – 2020 م

 نبذة عن الكتاب 

كان الرهان الطبيعي للانقلابيين هو العنف، ولم يكن أحد من المصريين يدرك سطوة هذه الحقيقة على نحو ما كان يدركها الأمريكان، وليس معني هذا أن الأمريكان أفضل أو أعظم من المصريين، لكنهم بلا شك أعلم منهم وأقدر على صياغة التشخيص ذي الأولوية، وعلى الرغم من اختلافي مع الأمريكيين في كثير من التشخيصات العمومية والتشخيصات الجزئية ، فلابد لي من الاعتراف بأن تركيزهم على توظيف كلمة العنف واستخدام العنف كان عبقريًّا بكل ما تعنيه كلمة العبقرية. لم يحقق العسكريون أي نتيجة من نتائج الارتقاء الفكري المتوقع من الحوارات التي دعوا إليها وأداروها ونسقوا موضوعاتها ورسموا خططها ، بل على العكس من هذا كله كانت هذه الحوارات دافعًا لهم للجوء إلى العنف، ذلك أنهم لم يكونوا سعداء بمن جاملوهم ووافقوهم ، وإنما كانت السعادة تتلاشى تمامًا بسبب من أرشدوهم إلى الصواب، أو من  أظهروا لهم  التعجب من أسلوبهم في الحوار والتعامل مع نتائجه. وهكذا كانت الحوارات تعيدهم إلى العنف ، والتفكير في العنف ، والإيمان بالعنف ، والعودة إلى إستراتيجية أخرى هي باختصار إستراتيجية محاولة الحصول على الإذن الأمريكي بالتغاضي عن العنف، وكانت هذه الإستراتيجية تحتاج إلى تركيم (ولا نقول إلى تراكم) أدلة كثيرة تؤيدها وتجعلها أمام الأمريكيين (المخابراتيين والرسميين والدبلوماسيين ) بمثابة البديل الوحيد، ولما اكتشف الانقلابيون أن هذا غيرممكن اندفعوا إلى التحذير من قوة الإسلام ومن الإسلام ومن أن الإسلام هو البديل الوحيد المتاح ومن ثم فلا بد من محاربة الإسلام ولما كان هذا غير لائق منطق بأي منطق فقد استعاروا كلمة الإرهاب لتوضع مكان الإسلام .

قراءة مباشرة

pdf

   تحــمــيل  مباشر  

rar2

شارك هذا المحتوى مع أصدقائك عبر :
x

‎قد يُعجبك أيضاً

جماليات الشعر والرحلة في كتابة تاريخنا

يرنو هذا الكتاب إلى أن يستعرض صورتين من الصور المهمة في تسجيل الانطباعات العقلية والنفسية عن وقائع التاريخ التي يعيشها صاحب الموهبة ويرى أن من واجبه أو أن من حقه أن يسجل رؤيته لها لاجئا إلى طريقة من طرق التعبير القادرة على نقل مشاعره بالتعبير أو قدراته في التصوير إذ أن هذين الميدانين يرتبطان بآفاق لا نهائية التفسير من سيكولوجية الإبداع الفني من ناحية، ومن جدلية التاريخ مع الفن والأدب من ناحية أخرى

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com