الرئيسية / مكتبة التغريدات / الحلقة الثانية من مسلسل تيران

الحلقة الثانية من مسلسل تيران

 

 

التفاصيل :

الحلقة الثانية من مسلسل تيران
يمكن للاحباب العودة الي الحلقة الاولى في هذا الرابط
ردا على أسئلة الاحباب  هذه هي الحلقة الاولى من مسلسل تيران 
(٢)
ضغطت الصهيونية العالمية كثيرا و بكل ما تملك على السعودية في عهد الملك سعود( ١٩٥٣٣ – ١٩٦٤ ) لكي تثير السعودية فكرة ان لها علاقة بما يمكن وصفه بعض الاراضي او الجزر في شرقي خليج العقبة ( وهو مايثير حربا بينها وبين الاردن من ناحية العقبة ومعان ؛ وبينها وبين مصر في تيران ) وكان الملك سعود من الذكاء والحكمة بحيث ادرك الفخ المقصود ولم يستجب له قيد أنملة ( على الرغم من انه كان علي غير ماهو معروف الان ) قائدا عسكريا مغوارا اسهم بقيادته في امتداد المملكة وتوسعها وتوحيدها في عهد والده .
ومن ثم فقد كان من الطبيعي او المتوقع منه في تفكير التوراتيين  والصهاينة ان يطالب بضم النعجة الى التسع وتسعين !! لكنه لم يفعل .
وجاء الملك فيصل فأكد على خط الملك سعود رغم خلافاته مع عبد الناصر ولم يسمح باية استجابة للالاعيب الامريكية التي كانت تجرى لصالح الكيان الصهيوني.
قبل ان يغلق عبد الناصر المضايق في مايو ١٩٦٧  قال في كلمته المنتشرة ( فيديو ) على مواقع الاتصال الاجتماعي ما نصه : ” وكنا بنفتش السفن حتى ١٩٥٦ ” وسكت متجنبا بذكاء الحديث عن هزيمة ١٩٥٦ التي اضطرتنا الى القبول بمرور اسرائيل من المضايق ضمن تفاهمات عودة سيناء لمصر من سيطرة الاحتلال الاسرائيلي استجابة لضغوط الملك سعود على الولايات المتحدة التي كانت تتحسب بكل انتباه وتخوف لاحتمال قطع السعودية إمدادات البترول عن امريكا .
لجأت الصهيونية الى الحرب العميقة من خلال الادب والمسرح والاعلام وبدأت استثارة عبد الناصر بمعايرته علنا بأنه يختبئ خلف قوات الطوارئ الدولية المتمركزة لحمايته في شرم الشيخ !! وظل عبد الناصر يرد بطريقة غير مباشرة ( مخفيا الحقيقة عن المصريين ) و يقول انه لن يدخل معركة يفرض العدو عليه توقيتها وشكلها .
الى ان اخطأ وانساق بارادته الكاملة و معصوب العينين الي هزيمة ١٩٦٧!.
وكانت الحرب الصهيونية الناعمة في محور مواز  تستغل اقلاما مصرية كبيرة لتعاير السعودية ( في المقابل) بأنها تركت تيران وصنافير لمصر في ١٩٥١ دون مفاوضة او تحكيم لانها عجزت عن حماية نفسها وارضها من اسرائيل !! وللاسف الشديد فقد سقط كتاب وادباء مصريون في هذا الفخ وكرروه بسخف شديد على السنة شخصيات الروايات والمقالات وهم يظنون ان هذا مما يرفع قيمة عبد الناصر !!
ومع هذا فان حكمة الملكين سعود وفيصل على التوالي تغلبت على ان ترد على مثل هذه الترهات متسلحة بالصمت السعودي المعتاد.
على عادة نظام ٢٣ يوليو في ان  التاريخ الانساني لم يبدأ الا بعد تأله عبد الناصر فان الادبيات التاريخية المصرية تجعل التنازل تم لعبد الناصر وليس للنحاس و على هيئة غير التي تم بها والتي هي مسجلة في الوثائق الاممية UN والامريكية والبريطانية
ونكمل ان شاء الله حين يهبنا الله القدرة

شارك هذا المحتوى مع أصدقائك عبر :
x

‎قد يُعجبك أيضاً

يظن سعد الدين الهلالي انه نال إعجاب اعداء الاسلام من المسلمين الذين لا يستبرئون من بولهم

فنان عربي كبير جدا سألني وطلب الاجابة في جملة او اثنتين السؤال ...

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com