الرئيسية / مكتبة التغريدات / تيران وصنافير كانت لتدمير علاقة المصريين بالسعوديين وكذلك موضوع سيناء

تيران وصنافير كانت لتدمير علاقة المصريين بالسعوديين وكذلك موضوع سيناء

 

 

 

التفاصيل :

قائد عسكري مسن حضر هزيمة ١٩٦٧ سمع امس اخبار التعديل الوزاري فقال انه بدخول علي بيه اصبح لقادة ٦٧ ثلاثة رموز في السلطة ؛ ولا بد من ممثل لناصر وشمس

التفاصيل :

سمعت امريكيا مخابراتيا يظهر سعادته بانتهاء شعيرة العمرة تماما ؛ متوقعا نجاح خطة الانقلاب العسكري في الغاء الحج في العام التالي ثم الغاء الصلاة والصيام كنتيجة طبيعية 
فقلت له في هدوء : لكن الاسلام يشتد !! 
فارتبك !! 
 بعد ساعة قلت له : ان اركان الاسلام تصحبه ولا تبنيه 
فازداد ارتباكه !! 
والظاهر انه كمن قرأ عن عاشوراء في كتاب  الابلة نظيرة !!

التفاصيل :

ثلاثة طوائف يقتلون المسلمين الان لاسباب مختلفة 
الايرانيون الشيعة يقتلون المسلمين لانهم اهل سنة 
الدولتيون يقتلون المسلمين لانهم مرتدون 
الانقلابيون يقتلون المسلمين  لانهم مسلمون وكفى

التفاصيل :

كتبت هذه الفكرة من قبل وأجدني في حاجة هذا الاسبوع لإعادة نشرها :
اللغة والسياسة 
بعض الذين يزعمون أنهم سلفيون 
ينكرون ان تكون الديموقراطية من الاسلام 
والسبب الاول معروف وهو ان اللفظ لم يعرب 
وهم فقهيا على استعداد مبدئي لعداوة كل مالم يعرب 
و كأنك بهم يحرمون التويتر ويحللون التغريد
و يحرمون الاوتومبيل ويحللون السيارة 
 ويحرمون الرايلواي و يحللون السكك الحديدية

التفاصيل :

‎‏واحد من مؤرخي الفكر الديني ؛ وما أقلهم بل ما اندرهم؛ وجد أن المفاهيم الدينية ( الاسلامية ) تخضع للتصور حتى تكاد تبتعد عن مضمونها الاول البسيط الواضح ؛ ولعل فكرةالتوحيد نفسها خير مثال على هذا الجنوح المذهبي رغم الوضوح 
– فالتوحيدعندالمعتزلة يتطور الي القول بنفي الصفات
وهو قول يستفز آخرين الى أقصى درجات الاستنفار 
– والتوحيد عند الخوارج ينتهي الى تكفير قطاعات كبيرة من المسلمين، وهو ما يجعلهم باعتبارهم قد كفروا مسلمين معرضين لان يبوءواهم انفسهم بالكفر 
– و التوحيد عند غلاة الصوفية ينتهي إلى وحدة الوجود، وهي فكرة لا يقرهم عليها ولا على إيمانيتها كثيرون جدا 
– أما التوحيد عند بعض الشيعة فينتهي الى ما يسمى في المصطلح عند مخاليفهم : شرك الدعاء
نسأل الله العافية في ديننا وعقلنا وايماننا وابداننا

 

شارك هذا المحتوى مع أصدقائك عبر :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات